رئيس الجمهورية يوجهة للجنة عسكرية بالتحقيق في مقتل العميد الحمادي

رئيس الجمهورية يوجهة للجنة عسكرية بالتحقيق في مقتل العميد الحمادي

كشفت مصادر مطلعة أن الرئيس عبدربه منصور هادي شكل لجنة عسكرية للتحقيق في واقعة مقتل العميد عدنان الحمادي قائد اللواء 35 مدرع جنوبي مدينة تعز.


وبحسب المصادر فإن اللجنة الرئاسية تضم كلا من: اللواء أحمد اليافعي رئيس هيئة الاستخبارات والاستطلاع العسكرية واللواء محمد المحمودي وكيل ووزارة الداخلية للأمن الجنائي، والعميد عبدالله الحاضري مدير دائرة القضاء العسكري، والعميد عدنان رزيق قائد اللواء الخامس حماية رئاسية.


والاثنين الماضي، كان قد قتل العميد عدنان الحمادي، في منزله بمديرية المواسط جنوب تعز، وقالت مصادر مقربة منه إنها بنيران شقيقه ويدعى "جلال" لكن لاتزال ملابسات الواقعة غامضة.


وكانت قيادة محور تعز وعدت بأنها ستبذل كل جهودها؛ لمعرفة ملابسات حادثة الاغتيال الآثمة التي لم تتضح مجرياتها بعد، رغم بدء التحقيقات الفورية، والكشف عن ملابسات الأمر".


وقالت في بيان النعي، أن استهداف هذه الهامة التي كانت تشكل قطباً محورياً للجيش الوطني في تعز، إنما هو استهداف لمحور تعز، وللجيش الوطني في اليمن الذي يقف حجرة عثرة أمام المشروع السلالي الكهنوتي الذي يسعى لبسط نفوذه بكل وسيلة، وكان الشهيد الحمادي ورفاقه حاجز صد في طريقه".


من جهتها طالبت قيادة اللواء 35 مدرع، "الرئيس هادي، بتشكيل لجنة محايدة ومهنية؛ لإجراء تحقيق عاجل، عن حادثة الاغتيال، والجهات التي خططت أو وقفت خلفها، وأهدافها وكشف النتائج للرأي العام، وتقديم المتهمين للمحاكمة العادلة مهما صغرت أو كبرت أدوارهم في هذه العملية الجبانة، لينالوا جزاءهم العادل والرادع".


ويعد الحمادي أحد أبرز القادة العسكريين الذين خاضوا معارك مواجهة ميليشيا الحوثي الانقلابية منذ الانقلاب على الحكومة الشرعية مطلع عام 2015م.

شارك معنا هذا الخبر

التعليقات

اخبار ذات صلة