وزير الخارجية الحضرمي تعنت الحوثي في تنفيذ التزامات اتفاق السويد يؤكد عدم جديته في السلام

وزير الخارجية الحضرمي تعنت الحوثي في تنفيذ التزامات اتفاق السويد يؤكد عدم جديته في السلام

قال وزير الخارجية اليمني محمد الحضرمي إن استمرار تعنت جماعة الحوثي في تنفيذ التزاماتهم وفقا لمقتضيات اتفاق السويد يؤكد حقيقة عدم جديتهم وعدم رغبتهم في السلام.

جاء ذلك خلال لقائه اليوم الأربعاء في العاصمة السعودية الرياض، بالمبعوث الخاص للأمم المتحدة إلى اليمن مارتن غريفيث، وبحث الجانبان مستجدات الأوضاع السياسية على الساحة اليمنية وجهود تعزيز مسار السلام وتقييم اتفاق ستوكهولم بعد مرور عام على انتهاء مشاورات السويد، وفقا لوكالة "سبأ" الحكومية.

وجدد الحضرمي موقف الحكومة الداعم للسلام والتوصل لحل شامل ومستدام للأزمة اليمنية، وفقا للمرجعيات الأساسية الثلاث، مؤكداً أن المسار الوحيد للسلام في اليمن هو عبر الأمم المتحدة.

وشدد على ضرورة كسر الجمود وإنجاز خطوات ملموسة على الأرض، خصوصاً فيما يتعلق باتفاق الحديدة وضرورة إلزام الحوثيين بالانسحاب من موانئ ومدينة الحديدة وفقا للاتفاق، مشيراً إلى أن تنفيذ اتفاق الحديدة وتغيير الواقع على الأرض هو مفتاح المضي قدما للمشاورات القادمة للسلام.

واستنكر وزير الخارجية استمرار الحوثيين في المتاجرة بمعاناة اليمنيين من خلال استمرار إغلاق مطار صنعاء أمام الرحلات الداخلية على الرغم من المبادرات السابقة للحكومة في هذا الشأن، لافتاً إلى أن تصعيد الجماعة الحوثية ضد موظفي الأمم المتحدة والعمل الإنساني في اليمن ورفع وتيرة الابتزاز ومحاولة فرض آليات جديدة لنهب المساعدات يجب أن تواجه بجدية وحزم من قبل مجلس الأمن والأمم المتحدة والمجتمع الدولي.

وأكد وزير الخارجية على أهمية إصلاح شبكة خطوط نقل الكهرباء من المخا إلى تعز، داعيا المبعوث الأممي إلى الضغط على الجماعة الحوثية من أجل الدفع بهذا الموضوع، خاصة وأن الحكومة تتبنى إصلاح الشبكة الممتدة لـ70 كيلومترا والتي تمر بمناطق التماس مع الجماعة الحوثية، موضحاً أن الجانب الحكومي وافق على تأمين عمل الفرق الفنية بهدف تشغيل محطة المخا التي سيستفيد منها 480 ألف مشترك في محافظتي تعز وإب.

من جانبه، أكد المبعوث الأممي على مواصلة جهوده لتحقيق السلام الدائم والشامل في اليمن الذي أصبح بحاجة إلى الحل السياسي أكثر من أي وقت مضى، لافتا إلى بعض الخطوات التي تحققت خاصة ما يتصل بعائدات ميناء الحديدة والعمل على وضع آلية لصرف رواتب الموظفين.

وكان غريفيث قد غادر أمس الثلاثاء صنعاء بعد زيارة أستمرت يومين التقى فيها زعيم الحوثيين قبل أن يتوجه إلى السعودية للقاء مسؤولين في الحكومة اليمنية.

 

شارك معنا هذا الخبر

التعليقات

اخبار ذات صلة