الصحة العالمية :16 مليون يمنى بحاجة ماسة للرعايه الصحية

الصحة العالمية :16 مليون يمنى بحاجة ماسة للرعايه الصحية

قالت منظمة الصحة العالمية إن 16.4 مليون يمني بحاجة ماسة للرعاية في ظل تدهور الرعايه والمرافق الصحية في اليمن.

وأضافت الصحة العالمية -في بيان نشرته على موقعها الإلكتروني- أن نسبة سرطان الثدي في اليمن تمثل 25% من أنواع السرطانات التي تصيب النساء في البلاد التي تعاني من تدهور حاد وغير مسبوق في الوضع الاقتصادي والإنساني.

وأشارت المنظمة إلى أن اليمن يعاني من غياب فرص التشخيص المبكر، حيث لا يخضع المرضى للتشخيص إلا في مراحل متأخرة قد لا يكون فيها العلاج الشافي خياراً متاحاً أمامهم بعد ذلك.

ولفت البيان إلى أنه في الدول منخفضة الدخل مثل اليمن، تشحّ الموارد، ولا يتم تشخيص المرض إلاّ في المراحل المتأخّرة.

وذكرت المنظمة أنها قدمت أجهزة للكشف المبكر عن سرطان الثدي للمستشفى الجمهوري، حيث لم يتمكن المركز، إلى جانب مستشفى الكويت، من تغطية الاحتياج في ظل زيادة الحالات وخروج بعض الأجهزة عن الخدمة.  

شارك معنا هذا الخبر

التعليقات

اخبار ذات صلة