لجنة الإعتصام السلمى تعرب عن قلقها إزاء الإنفلات الأمني في المهره

لجنة الإعتصام السلمى تعرب عن قلقها إزاء الإنفلات الأمني في المهره

نفت اللجنة المنظمة للاعتصام السلمي بالمهرة في بيان لها صدر أمس علاقها بالحادثة التي استهدف فيها مسلحون لقوى يمنية وسعودية بصاروخ حراري كانت في طريقها إلى لمنفذ شحن ، معبرة عن قلقها البالغ إزاء ما يحدث من انفلات أمنى سيتجه بالمحافظة الى مربع الفوضى.

وجاءت هذه الحادثة عقب صدور قرار جمهوري بتاريخ 22 فبراير قضى بتعيين البرلماني محمد علي ياسر محافظ لمحافظة المهرة وإقالة راجح باكريت.

والأسبوع الماضي، اندلعت مواجهات في مفرق فوجيت، بين قوة سعودية ويمنية من جهة ومسلحين قبليين من جهة أخرى، خلفت جرحى من الطرفين.

من جهته قال أمين عام محلي المهرة، سالم نيمر، إن الأجهزة الأمنية تحقق لكشف الجناة الذي استهدفو قوة سعودية ويمنية، في مفرق فوجيت، وأسفر عن مقتل ضابط وأربعة أفراد من قوات المهام الخاصة اليمنية.

وأضاف، إن هذه الحادثة تعتبر الأولى من نوعها في المحافظة وتهدف لإقلاق السكينة العامة.

وكشف نيمر، خلال تقديمه العزاء لقيادة كتيبة المهام الخاصة، اليوم، عن اعتماد السلطة المحلية صرف ثلاثة مليون لكل "شهيد" واثنين مليون للجريح.

وأدى الحادث أدى إلى مقتل ضابط وأربعة أفراد من كتيبة المهام الخاصة وجرح آخر، وفق بيان للسلطة المحلية بالمحافظة.  


واليوم،هز انفجار عنيف محيط ميناء نشطون بمديرية الغيضة، دون وقوع خسائر بشرية.

وذكر مصدر محلى، أن الانفجار الذي خلف أضراراً بمبنى حكومي مجاور للميناء، ناتج عن عبوة ناسفة زرعها مجهولون.

ويقع في منطقة نشطون مقر للقوات السعودية إضافة إلى معسكر لقوات خفر السواحل اليمنية. 

شارك معنا هذا الخبر

التعليقات

اخبار ذات صلة