الإنتقالي يصعد ضد القوات السعودية ويمنعها من دخول ميناء الزيت بعدن

الإنتقالي يصعد ضد القوات السعودية ويمنعها من دخول ميناء الزيت بعدن

قال مصادر عسكريه إن مسلحين موالين للمجلس الإنتقالي الجنوبي المدعوم إماراتياً منعوا، اليوم الإثنين، دخول قوة سعودية إلى ميناء الزيت في العاصمة المؤقتة عدن جنوب البلاد.

وأوضحت المصادر أن قوة عسكرية تضم مدرعات وأطقم على متنها ضباط بارزين يتبعون القوات السعودية في عدن قدمت إلى ميناء الزيت لبدء مفاوضات مع مجموعة مسلحة موالية للمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم من الإمارات، لإثنائها عن وقف ضخ النفط من إحدى السفن، غير أن المسلحين منعوهم.

وبحسب المصدر، فقد أغلق مسلحون يقودهم عبد الناصر اليافعي الملقب "أبو همام" بوابة ميناء الزيت أمام القوة السعودية رغم محاولة الضباط السعوديون التفاهم مع المسلحين الذين يحرسون البوابة، ما تسبب باندلاع شجار بين الجنود والقوة السعودية التي انسحبت لاحقاً.

وكانت المجموعة المسلحة تحركت أول أمس على متن عربات (أطقم) تحمل رشاشات يقودها "أبو همام" وتجاوزت كل النقاط التي تتمركز فيها قوات تابعة للإنتقالي واقتحمت ميناء الزيت ومنعت بالقوة ضخ النفط من سفينة تابعة لرجال الأعمال أحمد العيسي، كانت قد دخلت الميناء، بحسب مصدر ملاحي، بعد استكمال الإجراءات القانونية الخاصة باستيراد وبيع النفط وحصولها على ترخيص من الجهات الحكومية التي يناهضها الإنفصاليون المدعومون من الإمارات.

 

شارك معنا هذا الخبر

التعليقات

اخبار ذات صلة