محافظ سقطرى يدعو المغرر بهم للعودة لحضن الوطن وضبط أسلحة إماراتية في ميناء الإرخبيل

محافظ سقطرى يدعو المغرر بهم للعودة لحضن الوطن وضبط أسلحة إماراتية في ميناء الإرخبيل

دعا  رمزي محروس محافظ أرخبيل سقطرى جميع الوحدات العسكرية المغرر بها للعودة إلى حضن اللواء الأول مشاة بحري والتابع للحكومة اليمنية الشرعية المعترف بها دولياً.

وقال  المحافظ  محروس -خلال زيارته اليوم الاثنين إلى قيادة اللواء الأول مشاة- إن "ما حصل من الماضي وينتهي.. والواجب علينا جميعاً حماية الأرخبيل وتوفير الأمن والاستقرار فيه".

وأكد محروس أن الحفاظ على القوات المسلحة هو الحفاظ على الوطن، منوها إلى أن السلطة المحلية تولي القوات المسلحة اهتماما خاصا من أجل أن تقوم بدورها الوطني على أكمل وجه.

كما حث الضباط والصف والجنود على التكاتف والعمل بروح الفريق الواحد والحفاظ على التماسك والسكينة العامة في الأرخبيل.

والشهر الماضي، أعلنت الكتيبة الثالثة في اللواء الأول مشاة ولاءها للمجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا، بحضور قيادات من المجلس.

وجاء ذلك بعد تحركات إماراتية قادها المندوب الإماراتي خلفان المزروعي بهدف تفجير الوضع في المحافظة، بعد فشل محاولات سابقة.

وكانت قد تمكنت الأجهزة الأمنية في أرخبيل سقطرى، اليوم الاثنين من ضبط، من ضبط حاويات إماراتية بداخلها معدات عسكرية.

وقالت مصادر أمنية إن أفراد أمن الميناء ضبطوا حاويات إماراتية بداخلها معدات حربية وعربات مدرعة.

وتشهد جزيرة سقطرى توترا كبيرا بين مليشيات المجلس الانتقالي الجنوبي المدعوم إماراتيا وقوات حكومية في الجزيرة.

ومنذ مطلع 2017 تسعى الإمارات إلى توسيع نفوذها والسيطرة على الأرخبيل، إذ تعمل على دعم مليشيات "الانتقالي" لإسقاط السلطة المحلية في الجزيرة. 

شارك معنا هذا الخبر

التعليقات

اخبار ذات صلة