الخارجية الأمريكية : روسيا تهدد استقرار البحر المتوسط عبر نشر معلومات مضللة وتقويض السيادة وإشاعة الفوضى

الخارجية الأمريكية : روسيا تهدد استقرار البحر المتوسط عبر نشر معلومات مضللة وتقويض السيادة وإشاعة الفوضى

أكد وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، اليوم الثلاثاء، إن روسيا "تهدد استقرار منطقة البحر المتوسط من خلال نشر معلومات مضللة وتقويض السيادة وإشاعة الفوضى".


ونقلت وكالة "رويترز" عن بومبيو زعمه أن موسكو "تواصل انتهاك حظر الأسلحة الذي تفرضه الأمم المتحدة على ليبيا".

ولفت إلى أن "هدف الولايات المتحدة لا يزال إقناع الأطراف الليبية بالتوصل إلى حل سياسي من خلال مفاوضات برعاية الأمم المتحدة".

وجاءت تصريحات بومبيو بعد يوم من انتقاد وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، فرض الولايات المتحدة عقوبات على تركيا بسبب شرائها منظومات "إس-400" الروسية، واصفا إياها بالخطوة الجديدة غير الشرعية من قبل واشنطن.

شارك معنا هذا الخبر

التعليقات

اخبار ذات صلة