مصر تبدأ تدريس اللغتين الصينية والفرنسية كلغة ثانية بداية العام المقبل

مصر تبدأ تدريس اللغتين الصينية والفرنسية كلغة ثانية بداية العام المقبل

قال وزير التعليم المصري طارق شوقي عن اتفاق بلاده مع الصين وفرنسا على إدخال اللغتين الصينية والفرنسية في المناهج المصرية، بداية العام المقبل.

وفي تصريح له، أشار شوقي إلى أن دراسة اللغتين ستكون اختيارية، لافتا إلى أنه سيتم إضافة تربية مهنية وتكنولوجيا المعلومات بداية من الصف الرابع الابتدائي.

وأضاف: "سنرى أمورا أهم كثيرا من الامتحان الورقي والإلكتروني".

وقال إن "أسلوب الامتحان سواء كان ورقيا أو شفهيا أو إلكترونيا لن يفرق في محتوى الامتحانات نفسها، ومن يروج بوجود فروق بينهم له مآرب أخرى".

وتابع أنه بالنسبة لطلاب الثانوية العامة تم اتخاذ جميع الإجراءات التي ستمنع الغش والطالب الذي أهل نفسه للغش أقول له: "الله يكون في عونك علشان مش هتعرف"، مشيرا إلى أن "هناك 32 مليون طالب في مرحلة الثانوية العامة".

وأضاف شوقي أن "معظم الدول أوقفت التعليم، واستكمال العام الدراسي يعتبر إنجازا للدولة المصرية، وستجرى الامتحانات في نهاية أبريل في منهج 6 أسابيع فقط، وحضور الطلاب بالمدارس الخاصة والحكومية والدولية خلال شهر رمضان سيكون اختياريا". 

شارك معنا هذا الخبر

التعليقات

اخبار ذات صلة